11/25/2007

قصة

فأنا أدري أن كل إنسان عفيف ، يحمل داخله قدراً كافياً من القذارة

أحلام مستغانمي

***********
خيانة

ثمة آمر أخر لم أكن أعرفه عندما قررت الخيانة
رغم كل القيمة الكبيرة لهذه الحياة التي كنت احياها إلا إنها لم تروي رغبتي
ولم تصل بي إلى ذروة النشوة وآنا أحتاج أن أصل إلى هناك

تذكرت وجة زوجتي الطيب وسحنتها البريئة
وإبتسامة طفلي الصغير العذبة
وآنا متجة إلى تلك التي سلبتني كل قيمة جميلة كنت أحملها بداخلي


آنا إنسان مختلط
هذا التعبير المناسب لي
لكن مشكلتي في الناس
الجميع يراني طيب ومثالي وفي قمة الأخلاق والفضيلة ، وكل هذه الأشياء التي لا أحبها ولا أكرهها
الكل يراني على غير حقيقتي ،، حقيقتي المختلطه


تزوجت من فتاة كنت أنا حلم حياتها بينما لم تكن هي كذلك بالنسبة لي
تعاملني كطفل صغير تهتم بكل صغيرة وكبيرة في حياتي
كل ما اريده من أمور الحياة توفره لي
ولا أنكر بأني أرتاح معاها ،، وأقدرها وأهتم بها
ولكني لست شغوفاً بها
لم تستطع يوما أن تخرج رغباتي الكامنه في قاع الروح
لم تصل بي يوماً لحدود الشمس لم تشعرني بالأحتراق
لم ترتعد ضلوعي من صقيعها
ولم تنطفيء جذوة شهوتي بقربها
ظللت دائماً مفتقد الخطوة الاخيرة في حياتي معها

كانت حياتنا تسير بكل هدوء
الكثير من الناس يحسدوننا على توافقنا وحبنا الكبير
زوجتي كانت تراني ملاك يمشي على قدمين
أنجبنا طفلنا الوحيد وكانت فرحة كبرى زادت حاسدينا حسداً
وغلفت حياتنا بسعادة المال والبنون

ولكني بهذة الشخصية المختلطة التي لا تستحق هذه الحياة المثالية
كنت أشعر بالملل
واحاول أن أجبر نفسي وأقنعها بالرضا
ولكن كيف
والإنسان يحتاج أن يفقد لكي يشعر بقيمة ما يفقده
والذي حدث معي ورتب أختلاطي كان غير ذلك


رأيتها تجلس منزوية في ركن مهمل ترتشف فنجان قهوة
رأيتها وفركت عيني جيداً هل هذه هي

بدآ قلبي يقرع على طبول الأحساس القذر
أعرفها جيداً
كانت مثال ونموذج لفتاة خيالي التي أشتهيها
قامة فارعة ،، وجسد ممتلىء
وشفاة غليضة
يا ألهي ماهذا القدر
أقتربت منها والقيت السلام بلا أن اضع حساب لأي شيء
أستغربت في باديء الأمر
ولكنها عندما تفحصت ملامحي وتذكرتني
تهللت أساريرها وبدت مستعدة كل الأستعداد لفتح حوار مطول قد يمتد أكثر من ما تصورت
وهذا ماكان

بعد عدة أسابيع قضيتها معاها من خلال الهاتف واللقاءات في هذا المقهى المهمل
كانت حواراتنا كلها قذرة المحتوى
الإيحاءات الجسدية فضحت كل ماحاولنا أن نسترة
هي أيضاً كانت تريدني
كان يبدو عليها الجفاف ،، وتحتاج أن ترتوي
وأنا أكثر شخص يمكنه أن يصل بها لحدود الأرتوى


وكان لقاءنا الخرافي في عقر دارها

غرست في تربة الخطيئة كل طهارتي
وعثت فساداً في نفسي الكاذبة الشفافية
خنت زوجتي خيانة بشعة ،، وحملت ولدي وزر بشاعتي

كانت بشاعة حقة ،، أخرجت كل ماظل محبوس منذ سنين
أخرجت وجع أطرافي وصليلها المستمر
وصلنا بشغف شيطاني لأخر نقطة من بحر النشوة

تركتها تتمطى ومضيت

كل شي بداخلي ينبض بهدوء خدر
شعور شائك بدى ينمو بسرعة مخيفة ،، وحالة من الغثيان تملكتني
شعرت بأني أكره نفسي لدرجة الموت ،، وأكرة هذة الشيطانة التي جرفتني اليها
وزعزعت ثباتي ،، وأوصلتني لهذا الصراع الشرس
حقيقة هي لم تجرفني ولكن تشوهي هو من ذهب بي إليها

الغريب في الأمر

أنني أحببت حياتي بعد ذلك اليوم
وأعطيت زوجتي فقط كل مافي داخلي
شعرت بإني اعشقها واريد تعويضها عن خيانتي
وكرهت هذة الشيطانة بعد أن أكلت ثمارها
كرهتها بشدة ونفضتها من حياتي إلى الأبد

ولكن هذا الشعور بالذنب ظل كالسكين مغروس في خاصرتي
ولم يتركني لحظة واحدة حتى


أدركت حينها إنني لا أستطيع أن أعيش بلا هذا الشعور بالتأكل يحرق أحشائي
أنا مخلوق مشوه السريرة

وسأظل
مهما كانت حياتي سعيدة









23 comments:

esTeKaNa said...

في داخل كل منا انسان مختلط
!!
تعابيرها قاسيه
ولكن حقيقيه
اسلوبها مؤثر لحد الألم
ماهي الروايه يا حسين؟
ولما اثر بك هذا الجزء بالذات؟

charisma said...

:(
حسيتها تكمله قصه خروفا اصدق!!
كانها بلسان الزوج
مع فارق القصه طبعا بينك وبينها
والاحداث

واقعيه حسين ونسمع بهالقصص كثير بالواقع
بس لما قريتها حسيت فى بشاعتها اكثر واكثر

ومثل ما قالت استكانه فى داخل الكثير من الناس الانسان المختلط
والشاطر الى يقوم نفسه ويردعها

مؤثره حسين
تسلم ايدك
وتصبح على الف خير

PearL said...

اشارك كاريزما نفس الشعور
مادري ليش حسيتها قصة خروفا
بس من ناحية ثانية

:))

قصة اعجبتني

كل شخص عنده شخصية مختلطة
لكن الاختلاف هو الحرية اللي تعطيها لشخصيتك السيئة
او هالشخصية المزدوجة


الخيانة بشعة بكل حالاتها
لكن شي حلو انه حس بالذنب
شي حلو انه عرف قيمة وطهارة زوجته

manooya said...

احيانا الواحد يحتاج احساس الشعور بالذنب عشان يحس بقيمة النعمة .. ويشتاق للتمرغ بالقذارة عشان يقدر قيمه النقاء ..الانسان غريب الاطوار يا حسين .. دايما يبحث عن التعب لو كان بقمة الراحه .. خليط الخير والشر والاخلاص والخيانه موجود بكل الناس مغ تفاوت النسب فقط وطريقة التصرف .. ممكن الاخلاص يغلب وممكن الخيانه تغلب يعتمد عالطبع والشخصيةوالظروف المحيطه بعد

قصتك وايد مؤثرة ووايد واقعية .. بس يا ريت الكل يحس بالالم بعد الخيانه


تتوقع الخيانه ممكن تصير ظرورة ؟

عندي نقد هني ..انت طلعت الخيانه بشكل واقعي صح بس هم طلعتها مع البشاعه الي فيها بس بينت جانب حسن كبير فيها وكانك تمدحها وانها الي صحت ضمير الريال مخلته يرجع احسن من قبل .. سرد جميل لفكرة اجمل


تحياتي =)

ZoZOta said...

ويالبشاعة الرجال عندما ينكرون العفة في نسائهم

يستهويهم فراش الغوايه

ويتخذون الخيانة هوايه

ويعودون ليلا بعد ان دنستهم رغباتهم يبحثون عن الطهر في نسائهم

:)

قول لي حسين انت

لماذا هالمقطع بالذات؟؟

7osen said...

مرحبااااا للجميع

ياجماعة الجو رووووعة
مو مال دووام كللش ، مال شيين ياتمارس رياضة المشي
يا تسولف

:)

===========

: إستكانه

ياهلا ومرحبا

نعم قد أتفق معك ان في داخل كل إنسان شي من الأختلاط
ولكن من تكون لديه نسبة هذا الأختلاط مرتفعة
لن يشعر بالأستقرار ،، كما هذا الشخص

أحيانا التعابير القاسية مطلوبة
والألم يعكس واقع الشعور

المقطع الأول من رواية فوضى احواس

لأني أعتقد إنه صحيح بعض الشيء
فليس هناك إنسان كامل

تحياتي عزيزتي ولا تطول في اليتبع
:))

7osen said...

: كاريزما

يامرحبا بهالطلة

أيي والله أنا عجبتني قصة خروفا
وحسيت إنها راح تكون بهذي الطريقة على لسان الزوج

نعم هي بشعة جدا
وهذا الأختلاط والتشوة يسكن الكثير من الرجال
ولا يؤدي ألا الى الكوارث والذنوب

كلمة جميلة جداً

الشاطر هو من يتسطيع تقويم نفسه
كلمة في الصميم

تحياتي لك سيدتي العزيزة
***
مادري شفيني اندمج باللغة العربيه

:)))

7osen said...

: بيرل

أهلا بك سيدتي العزيزة
وأختي الغالية

مثل ماقلت حق كاريزما
هي فعلاً قصة خروفا بس على لسان الزوج
قصتها أستثارتني لأنها كانت مشحونة بالمشاعر

**

وانا اعجبتني كلمتج
مختصرة ومفيدة وبقلب المعنى

فعلاً الأختلاف بالحرية إللى تكون عند الشخصية السيئة
لكني ما أأيدج بكلمة تعطيها

لأن الحرية احنا مانعطيها
اعتقد إنها تنولد وتكبر من الضروف المحيطه

والخيانة هي من أبشع الافعال إللى يرتكبها الإنسان


تحياتي لج عزيزتي
وشكرا على هالمرور الحلو

7osen said...

:منوية

ياهلا ومرحبا منمن

شلونج

كلام جميل
وين خاشته ؟
:))

***

أهو المفروض مايحتاج هالشعور بالذنب علشان يحس بالنعمة إللى عنده

لكني أعتقد إن هالشي يحدث حق الأشخاص إللى عندهم مشكلة داخلية بالشخصية

عمر الخيانة ماكانت ظرورة
ولا يمكن إنها تصير

الخيانة مالها إلا وجه واااحد
وجهها البشع فقط

أهيا المشكلة مو بالخيانة لكن المشكلة فيه اهو
لأن ماحس باللى عنده إلا بعد أرتكاب الذنب


تحياتي لك منويه
ومشكورة على تعليقج الحلو

7osen said...

: زوزو

ياهلا ومرحبا

أي والله يا لبشاعتهم

الرجال إللى يستهويهم هالفراش
هم أشباه رجال وليسوا رجال حقيقيين

وحرام فيهم طهارة نسائهم

**

هالمقطع بالذات
مو لسبب معين ولكني أعتقد إنه فيه الكثير من الصحة والصواب
فليس هناك إنسان لا يحمل في داخله شي من هذه القذارة
حتى ولو إن الكلمة قوية قليلاً
لكنها الحقيقة

شكرا لتواصلج الجميل
وتحياتي لج زوزيتا

SHAHAD said...

ببساطة هالانسان محتاج لذنب يبدأ بتآكل قلبه حتى يقنع بما لديه !!
موقف حياتي واقعي
لكثير من الناس
ولكن ذنب الخيانة جدا بشع وقاسي !!
حسين .. رائع

TReSTeN said...

ماعتد ان في رجل

لديه اولاد ويعيش حياة هادئة يفكر بالخيانة

خصوصا اذا كان يحترم نفسه جيداا

مستحييل يخووض في غمارها للمرة الاولى

لابد انه كان قد ذاق هذا الكاس

واشتااق اليه

والا لم يكن سيفكر فييه ابدا


هذا توقعي

9ahba'a said...

اعجبني السرد و فيها ثير من الواقعية اعجبني هذا التعبير بالذات
غرست في تربة الخطيئة كل طهارتي

احيانا عندما تون الزوجة مفرطة في طاعة زوجها و تلبية طلباته تتحول حياته الى ملل و رتابة المنافة تعطي شيء من اللذة لحياة
وجه نظر ليس اكثر

magnoonah said...

اليوم وايد كنت ساكته

بس بوستك خله الكلام محال

حسوون هذي صورة الرجل ؟؟
راح تقول مو الكل
اغلبهم ؟؟
في هالنوعيه؟؟
ترى سمعت عنهم وايد
يعني هذا جزاء الاحسان
هذا مصير انسانه تحب من قلبها
الخيانه؟؟


تدري ما كان ودري اعلق والي بقوله بيضايقني انا قبل الكل

الحين صج بسكت

فراوله said...

مساالورد والجوري
عزيزي
دائما الخيانة تتصف بابشع جريمة قد يقترفها الانسان بحق نفسه اولا ومن حوله ثانيا
ولكن ما مصير تلك المسكينة التي اعطت بلا حدود...وتكبلت عناء ومشق لكي يصبح هذا الرجل سعيدا ولا ينقصه شي
كم هو اناني هذا البشع
جازا الاحسان بالنكران والخيانة
وانجرف الي شهوته البشعه فقط لارضاء غروره
احزنتي القصة رغم واقعيتها
):
دمت بدفء وعذوبه
ابدا
:)

5roofa said...

امبي حسيييين
تدري ما اتوقع اني راح اقدر اكمل قصتي اكثر من هالتكمله الروعه

واااااي مشالله عليييك حطيت كل شي حلو و جارح و عذب و مر بالقصه

صج صج صج صج حبيييت كل كلمه كل تفصيله فيها

لا جذي انا اعتزل الفن لووول مشالله علييك فناان
قصه ولا اروع

يسلمووو
و تبي الصج امبي حدي مستانسه انه قصتي اثرت فيك هالكثر

احلى قصه و اانا قاعده على السطح معاي باسكن و قريت قصتك
امبي عشت جوو مو طبيعيي

THANKS ALOT DEAR FRIEND...

Najmah said...

حسيت بشعور قاسي حيل

ماعرف شلون يحب مرته إلا بعد خيانتها..!

7osen said...

:شهد

اهلا وسهلا

نعم ذنب الخيانة جداً قاسي

ومؤلم أيضاً


لك كل الشكر
حياج الله شهوده


==============

: ترستن

اهلا

ها شلون بيروت

رايك غريب شوي
لكنه عادي لأن انت أرائك دائماً شاطحة

أعتقد إن الخيانه ممكن تحدث بأي وضع

تحياتي لك سيد ترستن
ونبيك بسرعة تحل الأزمة اللبناية

:)


===========
:صهباء

أهلا ومرحبتين

اشكرج سيدتي على الأعجاب
واشكرج اكثر على المرور الجميل

وأأيد كلامج

لكني أقول (قليل ) من المناكفة مطلوبه للحياة الزوجية
لكي تزيل هذة الرتابه والملل

تحياتي لك سيدتي المبدعه
وشكرا على المرور

===========
:مجنونه

اهلا بالمجنونه الصغيرة

لا ما اعتقد اغلبهم
بل قله منهم

والأكيد إنها ما تستحق هذه الخيانه
ولكنها النفس غير المستقرة

ليش بتسكتين ؟

تحياتي مجنونه
شكرا على المرور

================
:فراوله

اهلا وسهلا سيدتي العزيزه

فعلا هو ابشع فعل يقترفه الإنسان

وهذا الرجل لم يعرف قيمة مايملك ألا عندما أصبح الذنب مغروس في نفسه


تحياتي لك عزيزتي
ودمتي بكل الأحاسيس العذبة

===================
:خروفا

ياهلا ومرحبا

تصدقين خروفا
قصتج حيل أعجبني وأستثارتني
وخلتني اتخيلها من الجانب الثاني

شلون تعتزلين
انتي مصدر الرومانسية والإلهام
بقصصج الحلوه اللى كلها احساس ومشاعر


احلى شي قاعده على السطح
وناااسه
اكيد الجو حلوووو

مشكوره ابلة على هذا الدرس

تحيات خروفا
اتمنالج كل السعادة

===============
:نجمة

اهلا وسهلا

نعم هو كذلك

لأنه كان يعاني من نفس مختلطه
لذلك لم يعرف كيف يحب


تحياتي لك
وشكرا على التواصل

Competitions said...

لقد تم إختيارك لمسابقة أفضل المدونين لشهر ديسمبر

محـــــارة said...

أقولك شيء لا تستغرب مني .. بس أنا ماكرهت الزوج لأنه صدق مع نفسه ومن داخله بمشاعر مر فيها

دائما نكره الشخص الصريح والمتصالح مع نفسه ومع ذنبه .. نحب الي يمجد عمره ويعتبر نفسه واعظ من الأخطاء

عندنا ناس تغلط واايد وترتكب الأثم بجدارة لكن الفرق أن فيه ناس تدرك إرتكابها وتتراجع وتندم وتستغفر وتوب .. وناس تواصل وتستمتع بقذارتها

أهني نقطة الاختلاف أنك تخطأ وتعترف وتتراجع تكون إنسان طبيعي سقطت وعدت لحياتك .. لكن تخطأ وتواصل الخطيئة اهني ممكن نقول عنه قذر بقتدار

ما أنكر أن فينا ناس محترمين وصاينين نفسهم وعرضهم بأكثر مايقدرون .. وعسى ربي يثبت الجميع للي فيهم الخير لهم وقبله فيه طاعة ورضى لربنا سبحانه

شاكرتلك روايتك

Mishari said...

اكثر من جميل وواقعي وطرح مميز

خيانة الرجل كما علقت الاخوات لا غبار عليها
ولكنك ذكرت
انها تعامله كطفل
تاكد بو على وانت رجل تعلم ما اقصد
لا يمكن لرجل أن يخون ان كانت زوجته تعامله كطفل

وهذا سر الزوجة الذكية

7osen said...

: محارة
أهلا وسهلا عزيزتي

صراحة كلامج وااايد عجبني

فعلا الغلط الأستمرار بالخيانه وكأن شيء لم يكن

لكن الإنسان الى يحس في بشاعة الأمر
ويرد إلى جادة الصواب هذا إنسان طبيعي

لأن أحنا مو ملائكة
احنا بشر ممكن نغلط

والشخص السليم اللى يعدل هذا الغلط

مشكورة عزيزتي
على تعليقج المميز
وكلامج السليم

الف تحية
ودمتي بكل الخير

==============

:مشاري

اهلاً وسهلا اخي العزيز
كيف حالك
إن شاءالله بخير


أنا معاك إن الرجل صعب يخون اذا كان يعامل كطفل صغير من قبل الزوجة
لكن

في أشخاص يعانون من عدم فهم نفسهم
بالأساس

ولذلك تجدهم يقعون في الخطأ او في الخيانة
ثم يندمون ويصبح هذا الشيء كالهاجس يطاردهم في كل وقت

اشكرك مشاري على مرورك الجميل
اللى افتقدته

تحياتي لك عزيزي

strawberry said...

:( akrah el5yana tsabb le alam o0 jar7 kber bgalby no 1 ygdar yt7aml el5yana o0 el5yana mo bas f3el mmkn beltafker ykon elsha59 ga3ed y5oon mmken belgalb yko0n y7eb sha59 thany
i haaaaaaaaaaaaate it